أبو لحوم ووزراء يفتتحون ويضعون حجر أساس مشاريع طاقة شمسية ومياه بالحديدة

الأربعاء، 13 شوال 1444هـ الموافق 03 مايو 2023

الحديدة – سبأ :
افتتح نائب رئيس الوزراء للشئون الاقتصادية- وزير المالية، الدكتور رشيد أبو لحوم، ووزيرا الصحة ،الدكتور طه المتوكل، والمياه، المهندس عبدالرقيب الشرماني، ومحافظ الحديدة، محمد قحيم، اليوم، مشاريع تركيب وتشغيل منظومات طاقة شمسية هجين في عدد من مستشفيات مديريات المربع الشرقي بالمحافظة .

تهدف هذه المشاريع، بكلفة 192 مليونا و206 آلاف ريال وبقدرة 400 كيلو وات، والتي يتبنى صندوق دعم وتنمية محافظة الحديدة تنفيذها وتمويلها، إلى التحول نحو الطاقة المتجددة ضمن التوجه العام للدولة لتقليص فاتورة تكاليف استخدام الكهرباء عبر الوقود.

حيث افتتح الدكتور أبو لحوم ووزيرا الصحة والمياه ومحافظ الحديدة منظومات الطاقة الشمسية في مستشفى باجل المحوري بقدرة 200 كيلو وات بتكلفة 97 مليونا و731 ألف ريال، ومركز الغسيل الكلوي بمديرية باجل بقدرة 100 كيلو وات بتكلفة 48 مليونا و865 ألف ريال، ومستشفى كمران الريفي بمديرية المراوعة بقدرة 100 كيلو وات بتكلفة 45 مليونا و609 آلاف ريال.

كما قام نائب رئيس الوزراء ووزير المياه والدكتور المتوكل وقحيم ومعهم وكيل وزارة المالية، كمال خالد، ورئيس الهيئة العامة لمشاريع مياه الريف، عادل بادر، ووكيل المحافظة المساعد أحمد دهموس، بوضع حجر أساس وافتتاح ودعم عدد من المشاريع التي تسهم في تقديم خدمة المياه لأبناء مدينة الحديدة وعدد من المديريات بتكلفة تزيد عن 801 مليون ريال، بتمويل صندوق دعم وتنمية الحديدة.


حيث وضعوا حجر أساس مشاريع توريد وتركيب وتشغيل منظومات طاقة شمسية لتشغيل عشرة آبار مياه في حقل القطيع بتكلفة 300 مليون ريال، وحفر خمسة آبار إسعافية لتغطية احتياجات مدينة الحديدة من المياه بتكلفة 185 مليونا و374 ألف ريال، وحفر اثنين آبار إسعافية بمديرية زبيد بتكلفة 57 مليونا و363 ألف ريال، وتركيب وتشغيل منظومتي طاقة شمسية لمشروع مياه الخوبة بمديرية اللحية بتكلفة 36 مليون ريال.

كما افتتحوا مشروع توريد وتركيب منظومات طاقة شمسية لتشغيل خمسة آبار مياه في حقل البيضاء بمديرية الحالي بتكلفة 167 مليونا و289 ألف ريال، وكذا تقديم دعم طارئ لاستمرار خدمة المياه للمواطنين بمدينة الحديدة بشراء 100 ألف لتر ديزل لتشغيل مضخات آبار المياه بمبلغ 55 مليون ريال.

وخلال افتتاح ووضع حجر أساس هذه المشاريع، أوضح نائب رئيس الوزراء للشئون الاقتصادية، أن تدشين العمل في عدد من مشاريع تركيب الطاقة الشمسية في القطاعات الخدمية بالمحافظة يأتي تنفيذاً لتوجيهات رئيس المجلس السياسي الأعلى المشير مهدي المشاط بالتحول إلى الطاقة المتجددة والتقليل من التأثيرات المختلفة على شبكة الكهرباء وخفض كلفتها.

وذكر أن مشاريع المياه المدعومة من الصندوق تترجم اهتمام الدولة بمحافظة الحديدة بتعزيز الاستجابة الطارئة لمعالجة مشكلات توفير وضخ المياه للمواطنين والمساهمة في إيجاد حلول مناسبة لمعاناة السكان والفئات الأشد احتياجا والأكثر فقرا بالتنسيق مع الهيئة العامة لمشاريع مياه الريف.

فيما نوه وزيرا الصحة، الدكتور طه المتوكل، والمياه والبيئة ،المهندس عبدالرقيب الشرماني، بأهمية هذه المشاريع التي تخدم شريحة واسعة من المترددين على المستشفيات والمراكز الصحية، وتوفير المياه لآلاف المواطنين بمحافظة الحديدة.
بدوره اعتبر محافظ الحديدة، محمد عياش قحيم، تبني وزارة المالية ودعم صندوق تنمية الحديدة لمشاريع الطاقة الشمسية لتوفير الكهرباء عبر الطاقة المتجددة، توجه استراتيجي صائب لاستغلال الموارد الطبيعية المتاحة وبأقل تكلفة تضمن ديمومة تقديم خدمات المياه والصحة وغيرها من القطاعات الحيوية.

من جهته أوضح المدير التنفيذي لصندوق دعم وتنمية محافظة الحديدة، الدكتور رياض ماطر، أن تمويل الصندوق لمشاريع الطاقة الشمسية في مجال الصحة بعموم مديريات الحديدة من خلال تركيب منظومات هجين سينجم عنها قرابة 3.340 كيلو وات وتوفير مبلغ شهري يزيد عن 240 مليونا و480 ألف ريال.
وأفاد بأن الصندوق نفذ العديد من المشاريع في مجال المياه بمحافظة الحديدة خلال العام الماضي 2022م، ضمن أهدافه ومهامه الانسانية بتكلفة 581 مليونا و120 ألف ريال بمديريات الميناء والحالي والحوك والدريهمي وجزيرة كمران.

عقب ذلك اطلع الدكتور أبو لحوم ووزيرا الصحة والمياه ومحافظ الحديدة ومرافقوهم على المنظومة الشمسية في مصنع كمران والتي تم تركيبها وتدشين تشغيلها مؤخرا في إطار بروتوكولات التنسيق مع الدولة ووزارة المالية لتوفير الكهرباء بشكل سلس وأقل تكلفة لتفادي مشاكل الكهرباء بالوقود ونفقاتها المرتفعة.
واستمعوا خلال الزيارة من إدارة المصنع إلى شرح حول آلية عمل وتشغيل المنظومة ومدى أهميتها في تخفيف تكلفة شراء مادة الديزل وخفض استهلاك الكهرباء، حيث أكد نائب رئيس الوزراء أن الحكومة تتجه لإحلال الطاقة المتجددة بالنظام الهجين لمعالجة الكثير من المشكلات.

وكان نائب رئيس الوزراء وزير المالية ووزيرا الصحة والمياه ومحافظ الحديدة اطلعوا خلال افتتاح المشاريع بمديرتي باجل والمراوعة على آلية عمل وتشغيل منظومات الطاقة، واستمعوا بحضور مديري المديريتين ومكتبي الصحة وعدد من مديري المكاتب التنفيذية المعنية بالمحافظة من الفنيين إلى شرح حول ساعات تشغيلها ومدى انخفاض تكلفة شراء الديزل.


وطافوا عقب الافتتاح والزيارة بحضور ممثلي السلطة المحلية في أقسام الطوارئ ومرافق مستشفى باجل المحوري ومركز الغسيل الكلوي بالمديرية ومستشفى كمران الريفي في المراوعة، واطلعوا على مستوى العناية بالمرضى ومدى الرعاية ومستوى الخدمات الطبية والصحية التي تقدم للمواطنين.
حيث أشار مدير مديرية باجل، عبدالمنعم الرفاعي، إلى ما تمثله المديرية من أهمية نظرا للتوسع العمراني والحضري التي تشهده في مركز المدينة، معتبرا افتتاح مشاريع الطاقة الشمسية في المستشفى المحوري ومركز غسيل الكلى انجازا حقيقيا يعكس التوجه المسئول للدولة في دعم تقديم الخدمات الصحية.